(آراز) للرقص الشعبي الأرمني تنهل من الفلكلور والتراث
الأحد, أغسطس 4, 2019

عمان – الرأي: تاريخ النشر 1/8/2019

عرضت فرقة آراز للرقص الشعبي الأرمني التابعة للجمعية الخيرية الأرمنية بعمان، في منتدى الرواد الكبار أول من أمس لوحات فنية استعراضية راقصة تنهل من الفلكلور والتراث الشعبي الأرمني، وفي حفل فني استعراضي أقيم بالتعاون مع منتدى الرواد الكبار- جمعية الأسرة البيضاء، قدمت الفرقة مجموعة من اللوحات الراقصة والفلكلورية تعبر عن الموروث الثقافي والفني للمجتمع الأرمني.

كما اشتمل الحفل على فقرات فنية تراثية أخرى منها افتتاح معرض فني تشكيلي للفنانة الأردنية كلارا ميتز هاكوبيان، وحوالي 50 لوحة تنوعت في مدارسها الفنية بين التجريدية والانطباعية والواقعية، وعبرت اللوحات عن مشاهد من الطبيعة الأردنية والمكون الثقافي الأرمني في الأردن.

ورحبت مديرة المنتدى هيفاء البشير بهذه الشراكة الأصيلة والوطيدة في صدر عمان التي احتضنت شعوب العالم، لتصبح قِبلة لكل قاصديها، وقد امتزجت الأفكار والأهداف ليصبح شعار ساكنيها «حفظ الله الأردن»، وقالت نحتفي بإخواننا وأخواتنا من الأرمن الذين سكنوا جبل الأشرفية في عمان ليضيئوا شموع المحبة في كل ليلة وهم يصلّون لله أن يحفظ المدينة وأهلها، ونحن هنا نغني أنشودة السلام.

من جانبها أشادت رئيسة جمعية الأسرة البيضاء ميسون العرموطي بالشراكة في هذه الأمسية الفنية التراثية التي تقدم فيها التراث الأرمني في الأردن، مشيرة إلى أن منتدى الرواد الكبار هو الجناح الثاني لجمعية الأسرّة البيضاء التي يخفق جناحها الأول في دار الضيافة للمسنين في الجويدة.

وأشارت العرموطي إلى أن منتدى الرواد الكبار أخذ على عاتقه توطيد العلاقة ما بين أبناء المجتمع بإقامته للحفلات المختلفة، وكذلك المساهمة في حمل لواء الثقافة ما بين أفراد المجتمع، ولذلك ارتأينا أن نستضيف إخواننا الأرمن وأشقاءنا في هذا الحفل، لنتعرف عن قرب على مفردات ثقافتهم وفنونهم وعاداتهم.

فيما شكرت الدكتورة مادلين ميتز هاكوبيان المسؤولة عن إقامة الأمسية، وقالت: نحن في المملكة الأردنية الهاشمية، وفي منتدى الرواد الكبار بيت الفن والإنسانية الذي تستضيف هذه الأمسية، مشيرة إلى العلاقة التي ربطت الأرمن في الأردن منذ قرابة قرن من الزمن، عندما جاء الشعب الأرمني طالباً الحماية من الأردن، فكان لهم ذلك، مبينة أن هذه الأمسية تستدعي الروح الأرمنية التي لم تموت.

وأكدت على دور الفن في التوثيق وإحياء تراث الشعوب، وتابعت بالقول: بالفن ثم الفن ثم الفن تحيا الشعوب، والفن هو جوهر الحضارات، والموسيقى والرقص، والرسومات التي تعبر عن الفرح والحزن والصلوات والأمنيات.

مدربة الفرقة الفنانة أني كراليان كيزيريان أشادت بهذه الأمسية التي سيقدم فيها التراث والفن الأرمني من خلال لوحات راقصة، يقدمها شباب وشابات فرقة «آراز للرقص الشعبي الأرمني»، التي ستقدم التراث والموسيقى التي يتميز بها الشعب الأرمني.

© 2019 تطوير وتصميم شركة الشعاع الأزرق لحلول البرمجيات. جميع الحقوق محفوظة