إشهار اللجنة الوطنية الأردنية لذاكرة العالم
الأحد, أبريل 21, 2019

عمان 17 نيسان 2019 (بترا) رياض أبو زايدة

عقد في المكتبة الوطنية اليوم الأربعاء مؤتمر صحفي لإشهار اللجنة الوطنية الأردنية لذاكرة العالم المكلفة بتنفيذ مشروع "المحافظة على التراث الوثائقي في الأردن" بحضور أعضاء اللجنة، ورؤساء اللجان الفرعية المتخصصة المنبثقة عنها.

ويهدف المشروع الذي يقام بالتعاون مع منظمة اليونسكو/عمان إلى حفظ التراث الوثائقي الموروث من الإهمال، وتجاوز ضعف ظروف التخزين، وهشاشة وتقادم الأشكال الفيزيائية للحفظ والأخطار العامة الصناعية والطبيعية.

وقال أمين عام وزارة الثقافة هزاع البراري الذي حضر المؤتمر مندوباً عن وزير الثقافة أن الوثائق الوطنية لم تعد وثيقة خاصة بالدولة، بل هي بمثابة إرث إنساني يعني للبشرية الكثير، مضيفاً أن إتاحتها أمام الجميع يجعل منها مصدرا أساسيا للمعلومة الصحيحة والمعرفة.

وأوضح أن تشكيل اللجنة الوطنية الأردنية لذاكرة العالم جاء إدراكا من ضرورة المحافظة على هذه الوثائق الوطنية، وأرشفتها، وتنسيق الجهود بالتعاون مع الجهات المعنية في عملية البحث والتدقيق بين الوثائق ذات الملكية العامة والملكية الخاصة مما يعزز الهوية الأردنية، ويسهم في الإرث الإنساني الحضاري.

وعرض مدير عام المكتبة الوطنية الدكتور نضال العياصرة إلى هذا المشروع الوطني الذي يعتبر ذاكرة للوطن، مبيناً أن الوثيقة سواء كانت من النوع الورقي أو السمعي أو البصري تحمل معلومة، وتحتاج إلى طرق علمية في حفظها وأرشفتها لنقل هذا الموروث من جيل إلى جيل.

أما مديرة مديرية التراث غير المادي في الوزارة، حنان دغمش فعرضت لكيفية انضمام الأردن العام الماضي إلى هذا البرنامج الذي أطلقته اليونسكو العام 1992 لحماية التراث الوثائقي للشعوب جنبا إلى جنب مع ست دول عربية، كما بينت طبيعة عمل اللجنة الوطنية التي ستضطلع بمسؤولية الإدارة العامة للبرنامج ورصده في الأردن، وإنشاء والحفاظ على سجل ذاكرة العالم الوطني الأردني، من خلال تشجيع وتلقي وتقييم ترشيحات التراث الوثائقي للإدراج فيه، وتنسيق واقتراح الترشيحات من الأردن إلى سجل ذاكرة العالم الدولي، والعمل بتعاون وثيق مع المنظمات الحكومية وغير الحكومية في الأردن في تطوير السجل الوطني والمساهمة في السجل الدولي، من أجل رفع مستوى الوعي ببرنامج ذاكرة العالم في الأردن وتعزيزه.

كما تحدث خلال المؤتمر الصحفي عدد من رؤساء اللجان الفرعية المتخصصة الذي بينوا طبيعة عمل كل لجنة، وطبيعة المهام التي ستقوم بها، حيث توزعت هذه اللجان بين التعليم والتوعية برئاسة أنسام ملكاوي، ولجنة قانون الوثائق الوطنية برئاسة الدكتور غالب شنيكات، ولجنة الأرشيف السمعي والبصري برئاسة بسام رزق.

يشار إلى أن اللجنة الوطنية الأردنية لذاكرة العالم التي تأسست في أيلول 2017 يترأسها وزير الثقافة، وتضم ممثلين عن وزارة السياحة، ودائرة المكتبة الوطنية، ومؤسسة الإذاعة والتلفزيون، ومركز التوثيق الملكي، والقيادة العامة للقوات المسلحة- الجيش العربي، ومركز المخطوطات والوثائق في الجامعة الأردنية، واللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم، وأمانة عمان الكبرى، ومكتب اليونسكو في عمان، إضافة إلى ممثلين عن وزارة الثقافة.

© 2019 تطوير وتصميم شركة الشعاع الأزرق لحلول البرمجيات. جميع الحقوق محفوظة