مهرجان التنوع الثقافي للعام 2018 في مدينة البتراء
الاثنين, أكتوبر 22, 2018

مهرجان التنوع الثقافي (البتراء)

21/10/2018

مندوبا عن معالي وزيرة الثقافة افتتح عطوفة أمين عام الوزارة الأستاذ هزاع البراري في مدينة البتراء مهرجان التنوع الثقافي الذي نظمته مديرية التراث التابعة للوزارة بالتعاون مع سلطة إقليم البتراء.

وقدمت في المهرجان الذي أقيم يوم 05 تشرين الأول 2018 في القرية (الجي الثقافية) و(ساحة الزوار) في المدينة فعاليات متنوعة من عروض فنية وفلكلورية تعكس التنوع الثقافي الذي تزخر به المملكة، قدمتها كل من: فرقة البتراء للفلكلور الشعبي الأردني، وفرقة الحنونة للثقافة الشعبية، وفرقة معان للثقافة والفنون، والجمعية الأردنية الشيشانية للفلكلور، وفرقة معان للفلكلور الشعبي، وفرقة الراجف لإحياء التراث (السامر)، وفرقة تراث معان، ونادي أطفال معان إضافة إلى معارض الفنون والحرف التقليدية، والمأكولات الشعبية، وعزف على الربابة، ومعرض الصور الفوتوغرافية، ومعرضا لمنشورات وزارة الثقافة ومديرية التراث.

وقال البراري إن التنوع في مكونات المجتمع الأردني يعتبر مصدر قوة، ويعبر عن الانسجام بين أبنائه الذين ساهموا جميعا في إرساء بناء الدولة الأردنية الحديثة، مضيفا أن أنشطة الوزارة وبرامجها المختلفة التي تقام على مدار العام في كافة أنحاء المملكة تبرز هذا الانسجام والتناغم بهدف ترسيخ ثقافة جامعة يستفيد منها الجميع اعتمادا على الإرث الحضاري والإنساني الذي يتمتع به الأردن.

وفي السياق ذاته، قالت مديرة مديرية التراث حنان دغمش إن المهرجان يأتي تطبيقا لمصادقة المملكة في العام 2007 على اتفاقية حماية وتعزيز التنوع الثقافي، وتأكيداً لأهمية هذا التنوع الموجود في المملكة، وحضوره في المشهد الثقافي بشكل لافت، ودوره في حماية النسيج الوطني والاجتماعي الذي يتشكل من ثقافات مختلفة انصهرت وتماسكت في بوتقة واحدة عكست واقعية المشهد ككل مع احتفاظها بسماتها الخاصة كاللغة، والعادات والتقاليد، والفلكلور ضمن إطار المجتمع بشكل عام.

شهد المهرجان مشاركات متميزة لعدد من الجمعيات والهيئات الثقافية من خلال أنشطة مختلفة وحضور متميز للعنصر النسائي الفاعل في العمل الثقافي اشتمل على العديد من الأعمال الفنية والحرفية والمأكولات الشعبية.

وشاركت في المهرجان الهيئات الثقافية: جمعية ربوع البادية، ومنتدى الشوبك الثقافي، وبيت الأنباط، وجمعية ملتقى الفكر المضيء للفنون الثقافية، وجمعية مستقبل أبنائنا، وجمعية الأميرة رحمة بنت الحسن لإحياء التراث، وجمعية أحفاد الأنباط للمحافظة على التراث الشفوي، وجمعية سفراء البتراء، وجمعية "كن عوناً" الثقافية.

© 2022 تطوير وتصميم شركة الشعاع الأزرق لحلول البرمجيات. جميع الحقوق محفوظة